يقع بالتنعيم، ويسمى بمسجد التنعيم ومسجد عائشة ومسجد العمرة أيضاً، حيث اعتمرت منه السيدة عائشة رضي الله عنها بعد حجها عام حجة الوداع، وموقعه بحي التنعيم بعد نهاية حد الحرم من جهة المدينة المنورة، ويبعد عن المسجد الحرام بنحو ستة كيلومترات، وقد تم تجديده وتوسعته على مساحة 84,000 متر مربع تشمل المرافق التابعة له، أما مساحة المسجد فهي 6,000 متر مربع، ويعتمر منه أكثر المعتمرين من داخل مكة المكرمة لقربه من المسجد الحرام.